سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضا نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته

العودة   ملتقى مونمس ® > القسم الإسلامي > المنتدى الإسلامي العام > رمضان 1435 - 2014

رمضان 1435 - 2014 رمضان 2014 هنا توضع مواضيع الخاصة برمضان 1435

!~ آخـر 10 مواضيع ~!
إضغط على شارك اصدقائك او شارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع
5.00 من 5 عدد المصوتين: 1
انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 06-22-2012, 09:53 AM
الصورة الرمزية -قمر الليالي-
مشرفة القسم الإسلامي والأسرة
 
شكراً: 4,033
تم شكره 3,382 مرة في 1,194 مشاركة

-قمر الليالي- عضوية معروفة للجميع-قمر الليالي- عضوية معروفة للجميع-قمر الليالي- عضوية معروفة للجميع-قمر الليالي- عضوية معروفة للجميع-قمر الليالي- عضوية معروفة للجميع-قمر الليالي- عضوية معروفة للجميع









Llahmuh رمضان شهر الرحمة والغفران

 



رمضان شهر الرحمة والغفران


الحمد الله على نعمه التي لا تحصى الحمد لله كما ينبغي لجلال وجهه وعظيم سلطانه
اللهم لك الحمد حمدا كثيرا طيبا مباركا فيه اللهم لك الحمد حتى ترضى ولك الحمد إذا رضيت
ولك الحمد بعد الرضا ولك الحمد على كل حال
والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين

أمابعد


أخوتي في الله:جاء رمضان، موسم الطاعات، والفوز بالدرجات ،والحصول على الحسنات ،
والرفعة في أعلى الدرجات ، والقرب من رب الأرض والسماوات

أن نبدأ بالتوبة والإنابة إلى الله ،والاعتراف بالذنب والإساءة ،وسوء الفعل وسييء القول ، فإذا كانت
البداية مع الله توبة نصوحا تطهر الروح ،وتزكى القلب ، تسقط فيها الدموع ، وينجلي فيها الخشوع ،
فيصحو القلب الغافل من نسيانه ، يسبح بحمد ربه ويستغفره ،ويتوب إليه ، فإن بشريات القبول
قد بدت تلوح في الآفاق.
فلا بد من الإقلاع عن الذنوب التي عشقناها طول العام .
علينا أن نستقبله بالعزم على ترك الآثام والسيئات والتوبة الصادقة من جميع الذنوب , والإقلاع عنها
وعدم العودة إليها , فهو شهر التوبة فمن لم يتب فيه فمتى يتوب ؟\"
قال الله تعالى : { وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعاً أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ } [ النور : 31


رمضان مزرعة العباد لتطهير القلوب من الفساد
فأد حقوقه قولا وفعلا وزادك فاتخذه للمعاد
فمن زرع الحصاد وما سقاها تأوه نادما يوم الحصاد

عن عبادة بن الصامت -رضي الله عنه-عن النبي - صلى الله عليه وسلم قال:
" أتاكم شهر رمضان شهر بركة فيه خير يغشيكم الله فيُنزل الرحمةَ ويَحُطُّ فيه الخطايا ويستجيب فيه الدعاء ينظر الله
إلى تنافسكم ويباهى بكم ملائكته فأروا الله من أنفسكم خيرا فإن الشَّقِىّ من حُرم فيه رحمة الله عز وجل"

ورمضان فرصة لا تأتي في العام إلا مرة واحدة فلنغتنم هذه الفرصة ،ولنتزود منه كأنه آخر رمضان سيمر علينا ،
إن بلغنا الله إياه فربما يأتي العام القادم ونحن غير موجود كما فقدنا بعضا من أحبابنا، كنا نتمنى كما كانوا يتمنون
أن نكون جميعا معا في رمضان –نسأل الله أن يجمعنا وإياهم في مستقر رحمته ودار كرامته
بجوار سيد الخلق محمد صلى الله عليه وسلم

فهيا يا أخي ويا أختي لنحرق نار الهوى والمعاصي ولنرجع إلى ربنا الرحيم الذى يقبل توبة عبده إذا تاب إليه وأناب.

يا ذا الذي ما كفاه الذنب في رجب حتى عصى ربه في شهر شعبان
لقد أظلك شهر الصوم بعدهما فلا تصيره أيضا شهر عصيان
و اتل القرآن و سبح فيه مجتهدا فإنه شهر تسبيح و قرآن
فاحمل على جسد ترجو النجاة له فسوف تضرم أجساد بنيران
كم كنت تعرف ممن صام في سلف من بين أهل و جيران و إخوان
أفناهم الموت و استبقاك بعدهم حيا فما أقرب القاصي من الداني

ولنتذكر أننا غيرقادرين على تحمل النار التي أعدها الله – عز وجل – للعاصين.
أيا شابًا لرب العرش عاصي أتدرى ما جزاء ذوى المعاصي
سعير للعصاة لها زفير وغيظ يوم يؤخذ بالنواصي
فإن تصبر على النيران فاعص و إلا كن عن العصيان قاص
وفيما قد كسبت من الخطايا رهنت النفس فالزم بالخلاص
ولنتذكر أننا غيرقادرين على تحمل النار التي أعدها الله عز وجل – للعاصين

قال النووي–رحمه الله–في كتاب الأذكار:\" إعلم أنه يستحب لمن تجددت له نعمة ظاهرة،أو اندفعت
عنه نقمة ظاهرة أن يسجد شكرا لله تعالى ، وأن يحمد الله تعالى ، أو يثني عليه بما هو أهله

وإن من أكبر نعم الله على العبد توفيقه للطاعة ، والعبادة فمجرد دخول شهر رمضان على المسلم
وهو في صحة جيدة هي نعمة عظيمة ، تستحق الشكر والثناء على الله المنعم المتفضل بها ،
فالحمد لله حمداً كثيراً كما ينبغي لجلال وجهه وعظيم سلطانه .
وبالشكر تزيد النعم، قال تعالى: {وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ }
(إبراهيم:7)



قراءة القرآن

أنزل الله سبحانه القرآن الكريم في شهر رمضان فقال : (شهر رمضان الذي أنزل فيه القرآن
هدى للناس وبينات من الهدى والفرقان) [البقرة: 185] ، وقال تعالى: (إنا أنزلناه في ليلة القدر)
[القدر:1].وقال تعالى: (إنا أنزلناه في ليلة مباركة) [الدخان: 3].

ولا شك أن قراءة القرآن في رمضان هي من أحب الأعمال الى الله سبحانه وتعالى
وكان صحابة رسول الله صلى الله وعليه وسلم يواظبون على قراءة القرآن ويجتهدون فى قراءته فى رمضان.
وقد أثنى الله سبحانه وتعالى على من يقرأه ويتدبره فقال جل شأنه: (إن الذين يتلون كتاب الله وأقاموا الصلاة
وأنفقوا مما رزقناهم سرّاً وعلانية يرجون تجارة لن تبور ليوفيهم أجورهم ويزيدهم من فضله إنه غفور شكور)
(فاطر: 29-30).
أي الذين يؤدون الصلاة بمواقيتها وأدائها الكامل وينفقون من أموالهم في سبيل الله ويتصدقون على الفقراء
فلن يضيع ذلك عند الله سبحانه وتعالى بل سيوفيهم أجورهم وأجر المسلم هو الجنة، نسأل الله أن نكون من أهل الجنة.
وعن النبي صلى الله عليه وسلم قال (اقرؤوا القرآن فإنه يأتي يوم القيامة شفيعاً لأصحابه)
حال السلف الصالح في رمضان
كان السلف الصالح -رضوان الله عليهم- يكثرون من تلاوة القرآن في رمضان في الصلاة وغيرها،
فقد كان مالك بن أنس إذا دخل رمضان ترك قراءة الحديث ومجالس العلم وأقبل على قراءة القرآن من المصحف.
وكان قتادة -رحمه الله- يختم القرآن في كل سبع ليالٍ دائماً وفي رمضان في كل ثلاث وفي العشرة الأواخر منه في كل ليلة.
فهذا شهر القرآن، شهر فيه الأجور مضاعفة، فينبغي على المسلم أن يستغل أوقاته بالطاعات والقربات،
ولا يترك وقته يضيع سدى.

وقراءة القرآن لايكون في رمضان فقط بل طول العام
فكم منا من يهجر القرآن طول العام ولا يعرفه إلا في رمضان
ولا كن لو تأملنا في في فضل قارئ القرآن لندمنا على كل يوم مر ولم نقرء فيه
في الحديث الذي رواه أبو موسى الأشعري -رضي الله عنه- أن النبي -صلى الله عليه وسلم- قال:
(مثل المؤمن الذي يقرأ القرآن؛ كمثل الأترجة ريحها طيب وطعمها طيب، ومثل المؤمن الذي لا يقرأ القرآن؛
كمثل التمرة لا ريح لها وطعمها حلو، ومثل المنافق الذي يقرأ القرآن؛ مثل الريحانة ريحها طيب وطعمها مر .
ومثل المنافق الذي لا يقرأ القرآن؛ كمثل الحنظلة ليس لها ريح وطعمها مر).


التهيئة النفسية والروحية:


من خلال القراءة والإطلاع على الكتب والرسائل، وسماع الأشرطة الإسلامية من المحاضرات والدروس،
والتي تبين فضائل الصوم وأحكامه حتى تتهيأ النفس للطاعة فيه فكان النبي -صلى الله عليه وسلم -
يهيئ نفوس أصحابه لاستغلال هذا الشهر.
هكذا يستقبل المسلم رمضان استقبال الأرض العطشى للمطر واستقبال المريض للطبيب المداوي ،
واستقبال الحبيب للغائب المنتظر. يستقبله:
مع الله -سبحانه وتعالى -بالتوبة الصادقة.

مع الرسول -صلى الله عليه وسلم -بطاعته فيما أمر واجتناب ما نهى عنه وزجر .

مع الوالدين والأقارب والأرحام والزوجة والأولاد بالبر والصلة.

مع المجتمع الذي تعيش فيه حتى تكون عبداً صالحاً ونافعاً.


قال- صلى الله عليه وسلم" أحبُّ الناس إلى الله أنفعُهم للناس"


ولكن لماذا نخسره ونحن نعلم بعظيم مزاياه ,وعلو مكانته ؟


- لأننا لانُحسن الإستعداد له -


اعلم يارعاك الله

أنه لايمكن لأحد أن يستفيد من الفرص المتاحة له إلا إذا كان مستعدا لها .

ورمضان أعظم فرصة للمؤمن والمؤمنة


فهوفرصة لكسب الحسنات بل ومضاعفتها .


فرصة لتكفير السيئات .


فرصة للفوز بعبادة ليلة - العبادة فيها خير من ألف شهر

قال تعالى
إِنَّا أَنْزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ (1) وَمَا أَدْرَاكَ مَا لَيْلَةُ الْقَدْرِ (2) لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِنْ أَلْفِ شَهْرٍ (3)
تَنَزَّلُ الْمَلَائِكَةُ وَالرُّوحُ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِمْ مِنْ كُلِّ أَمْرٍ (4) سَلَامٌ هِيَ حَتَّى مَطْلَعِ الْفَجْرِ (5)



النية الصادقة

إن للنية أثرها في التوفيق للطاعة , فقبل إقبال هذا الموسم لننوي أن نغتنم كل ساعة من ساعاته , وكل لحظة من لحظاته .
واعلم أن ربك العظيم مطلع على النويا ويعطي العبد على قدر صدقه فيها .

لقد ذُكر في القرآن الكريم نويا الصادقين الأتقياء فقال سبحانه :

"وَمَنْ يَخْرُجْ مِنْ بَيْتِهِ مُهَاجِراً إِلَى اللَّهِ وَرَسُولِهِ ثُمَّ يُدْرِكْهُ الْمَوْتُ فَقَدْ وَقَعَ أَجْرُهُ عَلَى اللَّه "

لقد نوى الهجرة ولكن الموت أدركه قبل بلوغ مقصده وربك الكريم سبحانه أثابه عليها وجعله في عداد
المهاجرين لصدق نيته , وبذله للمستطاع .

كم سيموت من خلق قبل رمضان بأيام بل وساعات !

كيف لو نوى أكثرهم أنه سيغتنم الشهر ويتقرب لربه كم سيُكتب له الأجر بإذن الله تعالى .

ومن أمد الله في عمرهم وأنسأ له في أثره وبلغ الشهر, وكان قد نوى فعل الخير أستفاد من هذه النية ت

وفيقا , وحاسب نفسه عند كل تفريط إذ سيراجعها ويقول لها : ألم تكن تنوي اغتنام الموسم فا أنت في

الأمنية فكوني مع الصادقين .

فجهد نفسك فيه قدر إستطاعتك وخاصة العشر الأواخر فإن فيها لية القدر إنها ليلة خير من ألف شهر

فانو الخير , واعقد العزم , واشحذ الهمة , تكن من الفائزين . بإذن الله


اَللّهُمَّ اجْعَلْ صِيامنا فيهِ صِيامَ الصّائِمينَ وَ قِيامنا فيِهِ قِيامَ القائِمينَ ، وَ نَبِّهْنا فيهِ عَن نَوْمَةِ الغافِلينَ

اَللّهُمَّ قَوِّنا فيهِ عَلى اِقامَةِ اَمرِكَ ، وَ أذِقنا فيهِ حَلاوَةِ ذِكْرِكَ ، وَ أوْزِعْنا فيهِ لِأداءِ شُكْرِكَ بِكَرَمِكَ ، وَ احْفَظْنا فيهِ بِحِفظِكَ و َسَتْرِكَ
اَللّهُمَّ اجعَلنا فيهِ مِنَ المُستَغْفِرينَ ، وَ اجعَلنا فيهِ مِن عِبادِكَ الصّالحينَ القانِتينَ ، وَ اجعَلنا فيهِ مِن اَوْليائِكَ المُقَرَّبينَ
اللهم صلي وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين



في أمان الله



-:مواضيع أخرى تفيدك:-

Share

التوقيع :
اللهم ارزقني خاتمة حسنة ترضى بها عني
إلهي، وإن أتى علي يوم وسكنت في الترآت وكنت نسياً منسياً ..
ف ارحم ضعفي وآنس وحدتي وهب لي نعيما ً
أبدياً أسعد به في جنتك ❥

التعديل الأخير تم بواسطة -قمر الليالي- ; 06-22-2012 الساعة 10:01 AM
رد مع اقتباس
4 أعضاء قالوا شكراً لـ -قمر الليالي- على المشاركة المفيدة:

قديم 06-22-2012, 06:22 PM   رقم المشاركة : 2
همسات مسلمة
مشرفة القسم الإسلامي






 

الحالة
همسات مسلمة غير متواجد حالياً

 
همسات مسلمة عضوية شعلة المنتدىهمسات مسلمة عضوية شعلة المنتدىهمسات مسلمة عضوية شعلة المنتدىهمسات مسلمة عضوية شعلة المنتدىهمسات مسلمة عضوية شعلة المنتدىهمسات مسلمة عضوية شعلة المنتدىهمسات مسلمة عضوية شعلة المنتدى

الوسام الفضي الوسام الذهبي وسام العضو المشارك التميز في القسم الإسلامي 

شكراً: 4,864
تم شكره 5,044 مرة في 2,075 مشاركة

 
افتراضي رد: رمضان شهر الرحمة والغفران

عن عبادة بن الصامت -رضي الله عنه-عن النبي -
صلى الله عليه وسلم
قال:

" أتاكم شهررمضان شهر بركة فيه خير يغشيكم الله فيُنزل
الرحمةَ ويَحُطُّ فيه الخطايا ويستجيب فيه الدعاء ينظر الله


إلى تنافسكم ويباهى بكم ملائكته فأروا الله من أنفسكم خيرا
فإن الشَّقِىّ من حُرم فيه رحمة الله عز وجل"

جـــــزاكِ الله خيرا أختى صمت البحر وبارك فيكِ
نسأل الله أن يبلغنا إياه ويغفر لنا ويتقبل منا
إنه حقا سباق نحو الجنان فهنيئا لمن سبق وفاز .

رد مع اقتباس
الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ همسات مسلمة على المشاركة المفيدة:
قديم 06-22-2012, 06:51 PM   رقم المشاركة : 3
فرسان الإسلام
عضو متألق






 

الحالة
فرسان الإسلام غير متواجد حالياً

 
فرسان الإسلام عضوية ستكون لها صيت عما قريب

وسام العضو المشارك وسام العضو المشارك عضو متميز 

شكراً: 0
تم شكره 394 مرة في 171 مشاركة

 
افتراضي رد: رمضان شهر الرحمة والغفران

جزاكِ الله خيراً

رد مع اقتباس
الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ فرسان الإسلام على المشاركة المفيدة:
قديم 06-22-2012, 09:13 PM   رقم المشاركة : 4
Mr.Mountain
عضو متألق






 

الحالة
Mr.Mountain غير متواجد حالياً

 
Mr.Mountain عضوية تخطو طريقها

التميز في قسم الأسرة العام 

شكراً: 1,459
تم شكره 219 مرة في 161 مشاركة

 
افتراضي رد: رمضان شهر الرحمة والغفران

مشكووووورة اختي على الطرح
المميز والتنسيق الارووووع
بارك الله فيك.~~

رد مع اقتباس
الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ Mr.Mountain على المشاركة المفيدة:
قديم 06-22-2012, 10:00 PM   رقم المشاركة : 5
عزيز الريصالح
عضو مبتدئ






 

الحالة
عزيز الريصالح غير متواجد حالياً

 
عزيز الريصالح عضوية تخطو طريقها

شكراً: 1
تم شكره 60 مرة في 30 مشاركة

 
افتراضي رد: رمضان شهر الرحمة والغفران






اللهم بلغنا رمضان كل عام وانتم الى الله اقرب
جعله الله خير وبركة على الاسلام والمسلمين
شكراً جزيلا لك صمت البحر على الموضوع
جعله الله في موازين حسناتك...

رد مع اقتباس
الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ عزيز الريصالح على المشاركة المفيدة:
قديم 06-23-2012, 10:06 PM   رقم المشاركة : 6
N.Yasser
مشرف القناة الإخبارية






 

الحالة
N.Yasser غير متواجد حالياً

 
N.Yasser عضوية شعلة المنتدىN.Yasser عضوية شعلة المنتدىN.Yasser عضوية شعلة المنتدىN.Yasser عضوية شعلة المنتدىN.Yasser عضوية شعلة المنتدىN.Yasser عضوية شعلة المنتدى

الوسام الفضي تحدي الأعضاء داعم للمنتدى الوسام الفضي 

شكراً: 2,158
تم شكره 3,007 مرة في 1,492 مشاركة

 
افتراضي رد: رمضان شهر الرحمة والغفران

ما شاء الله عليكي أختي صمت البحر

موضوع مميز ورائع

فرمضان هو شهر الرحمة والمغفرة من الذنوب

وهو أيضا شهر الطاعة والفوز بالدرجات

وهو يأتينا من عام لعام

اللهم بلغنا رمضان

أميين يا أرحم الراحمين

مشكورة أختي على الموضوع المميز

تم التقييم + الشكر + الموضوع يستحق 5 ستار

ما شاء الله عليكي والتنسيق متميز وأكثر من رائع

واصلي تمييزكي أختي

بانتظار مزيد من إبداعاتكي بإذن الله

رد مع اقتباس
الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ N.Yasser على المشاركة المفيدة:
قديم 06-24-2012, 01:13 AM   رقم المشاركة : 7
-قمر الليالي-
مشرفة القسم الإسلامي والأسرة






 

الحالة
-قمر الليالي- غير متواجد حالياً

 
-قمر الليالي- عضوية معروفة للجميع-قمر الليالي- عضوية معروفة للجميع-قمر الليالي- عضوية معروفة للجميع-قمر الليالي- عضوية معروفة للجميع-قمر الليالي- عضوية معروفة للجميع-قمر الليالي- عضوية معروفة للجميع

وسام العضو المشارك التميز في القسم الإسلامي 

شكراً: 4,033
تم شكره 3,382 مرة في 1,194 مشاركة

 
افتراضي رد: رمضان شهر الرحمة والغفران

جزاكم الله خيرا أخوتي على مروركم الطيب
جعله الله في ميزان حسناتكم
وفقكم الله وسددخطاكم وملئ قلبكم بالإيمان


رد مع اقتباس
قديم 07-02-2012, 06:44 AM   رقم المشاركة : 8
::Cinderella::
عضو متألق






 

الحالة
::Cinderella:: غير متواجد حالياً

 
::Cinderella:: عضوية جيدة فعلاً::Cinderella:: عضوية جيدة فعلاً::Cinderella:: عضوية جيدة فعلاً::Cinderella:: عضوية جيدة فعلاً::Cinderella:: عضوية جيدة فعلاً

الدعوة حياة نبض الإبداع التميز في القسم الإسلامي 

شكراً: 2,065
تم شكره 2,678 مرة في 717 مشاركة

 
افتراضي رد: رمضان شهر الرحمة والغفران

ماشاءالله عليكِ وعلى مواضيعك الرائعة الله يجعلها في ميزان حسناتك...~

ويوفقك يارب ويسعدك...~كلمات جميلة عن رمضان هذا الشهر المبارك شهر الرحمة والمغفرة

الله يعطيكِ العافية يارب موضوع جميل جدا واكثر من رائع..~

ثابري والله وياكِ ...~وانتظر بإذن الله دوما جديدك الرائع...~^^

سلااااااااااااااااااااااااااااااام

رد مع اقتباس
قديم 07-04-2012, 03:29 AM   رقم المشاركة : 9
اسير الصمت
مشرفة عالم حواء






 

الحالة
اسير الصمت غير متواجد حالياً

 
اسير الصمت عضوية شعلة المنتدىاسير الصمت عضوية شعلة المنتدىاسير الصمت عضوية شعلة المنتدىاسير الصمت عضوية شعلة المنتدىاسير الصمت عضوية شعلة المنتدىاسير الصمت عضوية شعلة المنتدى

الوسام الفضي تحدي الأعضاء داعم للمنتدى متميزة في عالم حواء 

شكراً: 5,652
تم شكره 6,251 مرة في 2,254 مشاركة

 
افتراضي رد: رمضان شهر الرحمة والغفران

رمضان اوله رحمه و اوسطه مغفرة و اخره عتق من النيران
جزاك الله خيا و جعله في ميزان حسناتك

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 03:01 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd
جميع الحقوق محفوظة لموقع مونمس / " يمنع منعاً باتا المواضيع السيئة المخالفة للشريعة الإسلامية" التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي المنتدى وإنما رأي الكاتب نفسه
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0