سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضا نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته


روايات وقصص - روايات طويلة وقصيرة روايات وجديد الـ رويات الطويلة و روايات قصيرة قصص رائعة, روايات كتابية, قصص مؤثرة, قصص محزنة, روايات

!~ آخـر 10 مواضيع ~!
إضغط على شارك اصدقائك او شارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع
من 5 عدد المصوتين: 0
انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 12-06-2011, 04:21 AM
الصورة الرمزية ابتسامة
مراقبة عامة
مشرفة القسم الإسلامي
 
شكراً: 9,781
تم شكره 5,488 مرة في 2,348 مشاركة

ابتسامة عضوية شعلة المنتدىابتسامة عضوية شعلة المنتدىابتسامة عضوية شعلة المنتدىابتسامة عضوية شعلة المنتدىابتسامة عضوية شعلة المنتدىابتسامة عضوية شعلة المنتدىابتسامة عضوية شعلة المنتدىابتسامة عضوية شعلة المنتدى









Story قصص وعبر ـ قصص قصيرة قيمة >>>

 






قصص وعبر ـ قصص قصيرة قيمة

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين
نبينا وحبيبنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين

اخوتي في الله هذه عدة قصص معبرة
نقلتها لكم وأتمنى أن تجدوا فيها الفائدة والعبرة الرجوه
والتي تسعدكم في الدنيا والآخرة





ـ القصة الأولى ـ

كان هناك رجلا مسافرا في رحلة مع زوجته وأولاده

وفى الطريق قابل شخصا واقفا في الطريق فسأله
...
من أنت'؟

قال

أنا المال…..

فسأل الرجل زوجته وأولاده

هل ندعه يركب معنا ؟

فقالوا جميعا

نعم بالطبع فبالمال يمكننا إن نفعل اى شيء

وان نمتلك اى شيء نريده

فركب معهم المال

وسارت السيارة حتى قابل شخصا آخر

فسأله الأب : من أنت؟


فقال

انا السلطة والمنصب……

فسأل الأب زوجته وأولاده
...
هل ندعه يركب معنا ؟

فأجابوا جميعا بصوت واحد

نعم بالطبع فبالسلطة والمنصب نستطيع إن نفعل اى شيء

وان نمتلك اى شيء نريده

فركب معهم السلطة والمنصب

وسارت السيارة تكمل رحلتها

وهكذا قابل أشخاص كثيرين بكل شهوات وملذات ومتع الدنيا

حتى قابلوا شخصا

فسأله الأب

من أنت ؟

قال

انا الدين…..

فقال الأب والزوجة والأولاد في صوت واحد

ليس هذا وقته

نحن نريد الدنيا ومتاعها

والدين سيحرمنا منها وسيقيدنا

و سنتعب في الالتزام بتعاليمه

و حلال وحرام وصلاة وحجاب وصيام

و و و وسيشق ذلك علينا

ولكن من الممكن إن نرجع إليك بعد إن نستمتع بالدنيا وما فيها

فتركوه وسارت السيارة تكمل رحلتها

وفجأة وجدوا على الطريق

نقطة تفتيش

وكلمة قف

ووجدوا رجلا يشير للأب إن ينزل ويترك السيارة

فقال الرجل للأب

انتهت الرحلة بالنسبة لك

وعليك إن تنزل وتذهب معى

فوجم الاب في ذهول ولم ينطق

فقال له الرجل

أنا افتش عن الدين......هل معك الدين؟

فقال الأب

لا

لقد تركته على بعد مسافة قليلة

فدعنى أرجع وآتى به

فقال له الرجل

انك لن تستطيع فعل هذا فالرحلة انتهت والرجوع مستحيل

فقال الاب

ولكننى معى في السيارة المال والسلطة والمنصب والزوجة

والاولاد

و..و..و..و

فقال له الرجل

انهم لن يغنوا عنك من الله شيئا

وستترك كل هذا

وما كان لينفعك الا الدين الذى تركته في الطريق

فسأله الاب

من انت ؟

قال الرجل

انا الموت …..

الذى كنت غافل عنه ولم تعمل حسابه

ونظر الاب للسيارة

فوجد زوجته تقود السيارة بدلا منه

وبدأت السيارة تتحرك لتكمل رحلتها وفيها الاولاد والمال والسلطة

ولم ينزل معه أحد !!!







ـ القصة الثانية ـ


سافر أب إلى بلد بعيد تاركا زوجته وأولاده الثلاثة..


سافر سعيا وراء الرزق وكان أبناؤه يحبونه حبا جما ويكنون له كل الاحترام


أرسل الأب رسالته الأولى إلا أنهم لم يفتحوها ليقرؤوا ما بها بل أخذ كل واحد منهم يُقبّل الرسالة ويقول أنها من عند أغلى الأحباب..


وتأملوا الظرف من الخارج ثم وضعوا الرسالة في علبة قطيفة.. وكانوا يخرجونها من حين لآخر لينظفوها من التراب ويعيدونها ثانية.. وهكذا فعلوا مع كل رسالة أرسلها أبوهم


ومضت السنين...


وعاد الأب ليجد أسرته لم يبق منهم إلا ابنا واحدا فقط فسأله الأب : أين أمك؟؟


قال الابن : لقد أصابها مرض شديد, ولم يكن معنا مالا لننفق على علاجها فماتت


قال الأب: لماذا؟ ألم تفتحوا الرسالة الأولى لقد أرسلت لكم فيها مبلغا كبيرا من المال


قال الابن: لا.. فسأله أبوه وأين أخوك؟؟


قال الابن: لقد تعرف على بعض رفاق السوء وبعد موت أمي لم يجد من ينصحه ويُقومه فذهب معهم



تعجب الأب وقال : لماذا؟ ألم يقرأالرسالة التي طلبت منه فيها أن يبتعد عن رفقاء السوء... وأن يأتي إليّ


رد الابن قائلا: لا.. قال الرجل :لا حول ولا قوة إلا بالله... وأين أختك؟


قال الابن : لقد تزوجت ذلك الشاب الذي أرسلت تستشيرك في زواجها منه وهى تعيسة معه أشد تعاسة


فقال الأب ثائرا : ألم تقرأ هي الأخرى الرسالة التي اخبرها فيها بسوء سمعة وسلوك هذا الشاب ورفضي لهذاالزواج


قال الابن : لا لقد احتفظنا بتلك الرسائل في هذه العلبة القطيفة..


دائما نجملها ونقبلها


ولكننا لم نقرأها


تفكرت في شأن تلك الأسرة


وكيف تشتت شملها وتعست حياتها لأنها لم تقرأ رسائل الأب إليها ولم تنتفع بها, بل واكتفت بتقديسها والمحافظة عليها دون العمل بما فيها


ثم نظرت إلى المصحف....


إلى القرآن الكريم الموضوع داخل علبة قطيفة على المكتب


ياويحي .


إنني أعامل رسالة الله ليّ كما عامل هؤلاء الأبناء رسائل أبيهم


إنني أغلق المصحف واضعه في مكتبي ولكنني لا أقرأه ولا أنتفع بما فيه وهو منهاج حياتي كلها


فاستغفرت ربي وأخرجت المصحف.. وعزمت على أن لا أهجره أبدا







ـ القصة الثالثة ـ


يحكي أن رجلا من سكان الغابات كان في زيارة لصديق له بإحدى المدن المزدحمة، وبينما كان سائرا معه في إحدى الشوارع التفت إليه

وقال له " إنني أسمع صوت إحدى الحشرات "....

أجابه صديقه " كيف ؟ماذا تقول ؟ كيف تسمع صوت الحشرات وسط هذا الجو الصاخب ؟"

قال له رجل الغابات " إنني أسمع صوتها .. وسأريك شيئا "...

أخرج الرجل من جيبه قطع نقود معدنية ثم ألقاها على الأرض..

في الحال التفتت مجموعة كبيرة من السائرين ليروا النقود الساقطة على الأرض..
واصل رجل الغابات حديثه فقال

"وسط الضجيج، لا ينتبه الناس إلا الصوت الذي ينسجم مع اهتماماتهم.. هؤلاء يهتمون بالمال لذا ينتبهون لصوت العملة، أما أنا فأهتم بالأشجار والحشرات التي تضرها..

لذا يثير انتباهي صوتها

وأنت أيها القارئ ..
ما هو اهتمامك الأول ؟

اهتمامك الأول يحدد أي نوعا من الأصوات تنتبه إليه وسط ضجيج أعمالك اليومية..

إن لم يكن الله هو اهتمام قلبك الأول وانشغال ذهنك الأول، فلن تقدر أن تميز صوته..
وليكن هو وأموره الرقم الأول في قائمة اهتماماتك..






ـ القصة الرابعة ـ


قال الجنديّ لرئيسه :

" صديقي لم يعد من ساحة المعركة سيدي, أطلب منكم
السماح لي بالذهاب والبحث عنه" .

أجاب الرئيس :

”الإذن مرفوض"!!, لا أريدك أن تخاطر بحياتك من أجل رجل من المحتمل أنّه قد مات " .

ذهب الجندي, دون أن يعطي أهميّة لرفض رئيسه , وبعد
ساعة عاد وهو مصاب بجرحٍ مميت حاملاً جثة صديقه.

كان الرئيس معتزاً بنفسه فقال:

”لقد قلت لك أنّه قد مات ! قل لي :

أكان يستحق منك كل هذه المخاطرة للعثور على جثّة !؟!”

أجاب الجنديّ محتضراً :

” بكل تأكيد سيدي !

عندما وجدته كان لا يزال حياً و استطاع أن يقول لي :
كنت واثقاً بأنّك ستأتي !"


أتمنى أنكم استمتعتم بالقراءة
ووجدتم الفائدة والعبرة
أسأل الله لكم التوفيق والسعادة في الدارين




-:مواضيع أخرى تفيدك:-

Share

التوقيع :
لكل من ظلمته أو جرحته أو آذيته بكلمة أوفعل أرجو أن تحللوني
فالحياة قصيرة وكل ما فيها زائل إلا الخالق سبحانه وتعالى ,عفا الله عني وعنكم ..
يارب و إن نامت أجزائي بين التراب وكنت نسياً منسياً
أكرمني ببرد عفوك وارزقني من يدعو لي بلا ملل.
اللهمّ برد العيش وسُكنى الفِردوس ورؤيتك أعظم أمنياتي
وأجلّ دعواتي
وأقصى ما أرجوه يا الله ’فحقق بفضلك رجائي
;

التعديل الأخير تم بواسطة ابتسامة ; 12-06-2011 الساعة 04:32 AM
رد مع اقتباس
3 أعضاء قالوا شكراً لـ ابتسامة على المشاركة المفيدة:

قديم 12-06-2011, 04:35 AM   رقم المشاركة : 2
شمس الرسالة
مشرف القسم الإسلامي





 

الحالة
شمس الرسالة غير متواجد حالياً

 
شمس الرسالة عضوية شعلة المنتدىشمس الرسالة عضوية شعلة المنتدىشمس الرسالة عضوية شعلة المنتدىشمس الرسالة عضوية شعلة المنتدىشمس الرسالة عضوية شعلة المنتدىشمس الرسالة عضوية شعلة المنتدى

داعم للمنتدى وسام الإخلاص متميز أنا وسام العضو المشارك 

شكراً: 4,435
تم شكره 3,464 مرة في 795 مشاركة

 
افتراضي رد: قصص وعبر ـ قصص قصيرة قيمة >>>

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
جزاك الله كل خير اختي ابتسامة على تلك المواعظ , اسأل الله ان يجعلها في ميزان حسناتك يوم القيامة
حقا يا اسفاه
فهذا الشخص ألهته الدنيا بملذاتها وشهواتها عن العمل للقاء ربه , ونسى ان الموت يأتي بغته
وهذا الشخص اشترى بآيات الله ثمنا قليلا ووضع ناصفه ومنجيه فقط للزينة
بل اصبح يكسوه التراب ولا يلطفه فقط الا في بدء رمضان
فاللهم يارب اجعل الدنيا جسراً نعبره الى الجنة .. ونعوذ بك ان يكون جسراً نعبره الى النار


وحقيقة من اروع ما سمعت من قول سيدنا على رضي الله عنه
الدنيا دار صدق لمن صدقها , ودار غنا لمن تزود منها , ودار نجاة لمن فهم عنها
فهي مهبط وحي الله ومصلي انبياء الله ومتجر اولياء الله , ربحوا فيها الرحمة واكتسبوا فيها الجنة
اسأل الله ان يجعلنا واياكم من سعداء الدنيا والاخره .. انه على كل شئ قدير
والسلام عليكم

آخر تعديل البطل المجاور يوم 12-06-2011 في 06:27 PM.

رد مع اقتباس
الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ شمس الرسالة على المشاركة المفيدة:
قديم 12-06-2011, 05:26 AM   رقم المشاركة : 3
[email protected]
مراقب سابق






 

الحالة
MR.@hmed غير متواجد حالياً

 
MR.@hmed عضوية مميزة فعلاًMR.@hmed عضوية مميزة فعلاًMR.@hmed عضوية مميزة فعلاًMR.@hmed عضوية مميزة فعلاًMR.@hmed عضوية مميزة فعلاًMR.@hmed عضوية مميزة فعلاً

الوسام الذهبي وسام العضو المشارك عضو متميز إشراف متميز 

شكراً: 2,765
تم شكره 3,614 مرة في 1,270 مشاركة

 
افتراضي رد: قصص وعبر ـ قصص قصيرة قيمة >>>

جزاكي الله خيرا اختي على القصص المعبرة
واسال الله ان يجعلها في
ميزان حسناتك
انه جواد كريم
تقبلي مروري

رد مع اقتباس
الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ [email protected] على المشاركة المفيدة:
قديم 12-06-2011, 07:48 AM   رقم المشاركة : 4






 

الحالة
الهوكاجي الرابع غير متواجد حالياً

 
الهوكاجي الرابع عضوية تخطو طريقها

شكراً: 71
تم شكره 140 مرة في 54 مشاركة

 
افتراضي رد: قصص وعبر ـ قصص قصيرة قيمة >>>

جزاكي الله خيرا اختي على القصص

رد مع اقتباس
الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ الهوكاجي الرابع على المشاركة المفيدة:
قديم 12-06-2011, 08:09 AM   رقم المشاركة : 5
hawary
عضوية ذهبية






 

الحالة
hawary غير متواجد حالياً

 
hawary عضوية جيدة فعلاًhawary عضوية جيدة فعلاًhawary عضوية جيدة فعلاًhawary عضوية جيدة فعلاً

داعم للمنتدى التميز في قسم الأسرة العام وسام العضو المشارك التميز في القسم الإسلامي 

شكراً: 7,237
تم شكره 4,707 مرة في 993 مشاركة

 
افتراضي رد: قصص وعبر ـ قصص قصيرة قيمة >>>

جزاكي الله خيرا علي القصص الرائعه ******************************************* *والمفيده وجعلها الله في ميزان حسناتك

رد مع اقتباس
الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ hawary على المشاركة المفيدة:
قديم 12-06-2011, 11:34 AM   رقم المشاركة : 6
ابتسامة
مراقبة عامة
مشرفة القسم الإسلامي






 

الحالة
ابتسامة غير متواجد حالياً

 
ابتسامة عضوية شعلة المنتدىابتسامة عضوية شعلة المنتدىابتسامة عضوية شعلة المنتدىابتسامة عضوية شعلة المنتدىابتسامة عضوية شعلة المنتدىابتسامة عضوية شعلة المنتدىابتسامة عضوية شعلة المنتدىابتسامة عضوية شعلة المنتدى

داعم للمنتدى وسام العضو المشارك التميز في القسم الإسلامي عضو متميز 

شكراً: 9,781
تم شكره 5,488 مرة في 2,348 مشاركة

 
افتراضي رد: قصص وعبر ـ قصص قصيرة قيمة >>>


أشكركم اخوتي الكرام على مروركم الطيب وإضافاتكم القيمة
جزاكم الله خير الجزاء ورزقكم قولا صادقا وعملا صالحا
وملأ الله قلوبكم بمحبته والإيمان به
,, موفقين ,,

رد مع اقتباس
قديم 12-06-2011, 12:38 PM   رقم المشاركة : 7
ظل ساسكي
عضو فعال






 

الحالة
ظل ساسكي غير متواجد حالياً

 
ظل ساسكي عضوية تخطو طريقها

وسام العضو المشارك 

شكراً: 312
تم شكره 134 مرة في 71 مشاركة

 
افتراضي رد: قصص وعبر ـ قصص قصيرة قيمة >>>

السلام عليكم
حقا انها قصص ذات عظة وعبرة
تأثرت بالقصة الاولى
الانسان يغفل ويلهو في هذه الدنيا
وعندما يأتيه الموت
يتمنى حينها ان يعود ولو للحظة
ليكفر عن سيئاته
ولكن بعد ان فات الاوان
قال تعالى { ولن يؤخر الله نفسا أذا جاء أجلها }
بارك الله فيك اختي على القصص المفيدة

رد مع اقتباس
الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ ظل ساسكي على المشاركة المفيدة:
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 10:51 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd
جميع الحقوق محفوظة لموقع مونمس / " يمنع منعاً باتا المواضيع السيئة المخالفة للشريعة الإسلامية" التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي المنتدى وإنما رأي الكاتب نفسه
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0