سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضا نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته


منتدى فتيات الإسلام (خاص للأخوات فقط)

!~ آخـر 10 مواضيع ~!
إضغط على شارك اصدقائك او شارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع
من 5 عدد المصوتين: 0
انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 03-05-2013, 03:20 AM
الصورة الرمزية همسات مسلمة
مشرفة القسم الإسلامي
 
شكراً: 4,864
تم شكره 5,044 مرة في 2,075 مشاركة

همسات مسلمة عضوية شعلة المنتدىهمسات مسلمة عضوية شعلة المنتدىهمسات مسلمة عضوية شعلة المنتدىهمسات مسلمة عضوية شعلة المنتدىهمسات مسلمة عضوية شعلة المنتدىهمسات مسلمة عضوية شعلة المنتدىهمسات مسلمة عضوية شعلة المنتدى









Oo5o.com (16) المرأة التى يحبها الرجل

 

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الصلاة والسلام على خير الأنام وخير من صلى وصام نبينا ومعلمنا
محمد .صلى الله عليه وسلم. أمــــــ بعد ـــــــــا؛
حياكن الله أخواتى الغاليات عضوات وزائرات مونمس



[blink]
إنها الزوجة القنوعـــــة...تلكـ التى يحبها الرجل ويسعد بقربها
[/blink]
[blink]
[/blink][blink]
[/blink]
القناعة... سرٌّ من أهم أسرار السَّعادة الزَّوجيَّة؛ إنَّه الكنز الَّذي يمنح صاحبه عزًّا
بغير مالٍ وقوَّةٍ بغير سلطانٍ؛ إنَّه الدَّعامة الأقوى والرَّكيزة الكبرى لضمان السَّكن
الزَّوجي والاستقرار الأسري الَّذي تنعم فيه العائلة بالغنى والرِّضا والسَّعادة والأمان...


إذا ما كنت ذا قلبٍ قنوعٍ***فأنت ومالك الدُّنيا سواء



[glint]
مملكة القناعة!
[/glint]
[glint]
[/glint]
[glint]
[/glint]


الزَّوجة القنوعة تنظر إلى داخل بيتها لا إلى خارجه تهيئ فيه أسباب الرَّاحة
وتفجر ينابيع الحنان وتفتش عن سبل السَّعادة فتجعل من بيتها مملكة ينعم
فيها أميرها ومليك عمرها... بيتها في عينها.. أثاثه فاخر، ومقعده وثير،
حتَّى ولو كان متواضعًا في نظر غيرها... أولادها هم ذهبها وجواهرها الثَّمينة؛
بل هم أغلى من كنوز الدُّنيا بأكملها... إنَّها تحبُّ حياتها بكلِّ ما فيها... ولا يملأ أحد عينها
غير فارسها وتوأم روحها... و كيف تنظر إلى أحدٍ غيره؟! وليس في العالم كلّه
من يصلح زوجًا لها أفضل منه! أليست هذه المرأة سعيدة بحقٍّ؟! صدق الله إذ يقول:
{وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُم مِّنْ أَنفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِّتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُم
مَّوَدَّةً وَرَ‌حْمَةً ۚ إِنَّ فِي ذَٰلِكَ لَآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُ‌ونَ} [الرُّوم: 21].


[glint]هل أنت قنوعة؟ [/glint](صارحي نفسك ولا تخدعيها)


1- أنتِ دائمًا سعيدةُ بحياتك راضيةُ بمعيشتك غير محبطةٍ ولا ساخطةٍ؟

2- أنتِ لا تعاتبين زوجك على قصر ذات يده ولا تطالبينه بما فوق طاقته؟

3- أنت تنظرين دائمًا إلى من هي دونك في أمور الدُّنيا وتحمدين الله على ما أنت فيه؟

4- زوجك في عينك أفضل الأزواج، دائما تحمدين الله على أن أكرمك به؟

5- أنتِ لا تنظرين إلى ما في يد غيرك وتقنعين بنعم الله عليك؟

1- إذا كانت درجتك ما بين (75- 100)
فأنت زوجةٌ قنوعةٌ فاحمدي الله على نعمته عليك.

2- إذا كانت درجتك ما بين (50- 75)
فأنت على طريق القناعة فاجتهدي في بلوغ المزيد.

3- إذا كانت درجتك ما بين (25- 50)
فراجعي نفسك فأنت محرومة من جنَّة الرِّضا والقناعة.

[glint]
ثبِّتي عتبة بابك!
[/glint]
[glint]
[/glint]
[glint]
[/glint]

"جاء إبراهيم -عليه السَّلام- إلى مكَّة، بعدما تزوَّج إسماعيل -عليه السَّلام-
يتفقَّد حال أهله بعد ما تركهم مدَّةً، وكانت أمُّه هاجر قد ماتت،
فلم يجد إسماعيل فدخل على امرأته فسأل عنه.

قالت زوجته: خرج يبتغي لنا (أي يطلب لنا الرِّزق)؟
إبراهيم -عليه السَّلام-: وكيف تعيشان؟ وما حالكما؟
قالت: نحن بشرٍّ! نحن في ضيقةٍ وشدَّةٍ! (وجعلت تشكو إليه)
قال: فإذا جاء زوجك أقرئي عليه السَّلام وقولي له غيِّر عتبة بابك
(فلمَّا جاء إسماعيل كأنَّه آنس شيئًا)
فقال: هل جاءكم من أحدٍ؟
قالت: نعم جاءنا شيخ كذا وكذا
فسأل عنك، فأخبرته، وقالت: سألني كيف عيشنا فأخبرته أنّا في جهدٍ وشدَّةٍ.
قال: فهل أوصاك بشيءٍ
قالت: نعم أمرني أن أقرأ عليك السَّلام ويقول: غيِّر عتبة بابك.
قال: ذاك أبي وقد أمرني أن أفارقك... الحقي بأهلك فطلقها وتزوَّج من أخرى.
فلبث عنهم إبراهيم ما شاء الله، ثمَّ أتاهم بعد،
فلم يجده فدخل على امرأته فسأل عنه، قالت: خرج يبتغي لنا
قال: كيف أنتم؟ وما حالكم؟.
قالت: نحن بخيرٍ وسعةٍ (وجعلت تثني على الله -تعالى-)
فقال: ما طعامكم؟ قالت: اللحم والماء.
قال: إذا أتى زوجك فأقرئي عليه السَّلام ومريه أن يثبت عتبة بابه.

[glint]


سادة الدُّنيا وعظماء الآخرة
[/glint]
تأمَّلي يا سيدتي كيف تزوجت الطَّاهرة بنت الصِّديق أم المؤمنين
عائشة -رضي الله عنها- تقول -رضي الله عنها-: "بنى بي رسول الله،
ما نُحرِت عليَ جزور ولا ذُبحت عليَ شاة"، وتجهز أم العروس ابنتها
وتقول: "أهلك يا رسول الله، وتدعو لهما بالبركة".

في غرفةٍ متواضعةٍ سقفها من جريد النَّخل ليس فيها أثاثٌ فاخرٌ ولا طلاءٌ
زاهرٌ ولا زخارفُ مبهرةٌ أو تحفٌ نادرةٌ، ولكنَّ السَّعادة الَّتي تغمر القلوب، والقناعة
الَّتي تعمر النُّفوس، أحالت هذا المكان إلى واحةٍ فيحاء وروضةٍ غناء، بهذه
البساطة دخل أكرم زوجين وأشرف عروسين وعاشا أسعد حياة في جوِّ من
راحة البال وهناءة العيش.

وانظري إلى فاطمة بنت رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم-
سيدة نساء أهل الجنَّة كيف تزوَّجت؟!

روى البيهقي عن علي -رضي الله عنه- قال:
«أنَّ رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- أتى عليًّا وفاطمةً وهما في
خميل لهما والخميل القطيفة البيضاء من الصُّوف، قد كان رسول الله
-صلَّى الله عليه وسلَّم- جهَّزهما بها ووسادةً محشوةً إذخرًا (حشائش)
وقربةً (وعاء للماء)» [رواه ابن ماجه 3366 وصحَّحه الألباني]
ومهَرَها علي -رضي الله عنه- بدرعٍ تقدر قيمته بأربعة دراهم.

هؤلاء هم سادة الدُّنيا وملوك الآخرة، فهموا هذه الحياة على حقيقتها،
فتعلقت قلوبهم بالآخرة، وتطلعوا إلى ما عند الله.


انتبهي يا سيدتي، إنَّها ليست دعوةٌ للحرمان والتَّقشُّف، ولكنَّها دعوةٌ للرِّضا والقناعة،
والسُّمو فوق مظاهر الدُّنيا الكاذبة وبريقها الخادع، فكم من زيجات اشترطت
أغلى المهور وأقامت أعظم الأحفال، ودخلت على أفخر الأثاث، فما جلبت
لهم هذه الأشياء الحبّ والسَّعادة ولا حققت لهم الطَّمأنينة والأمان.

واحذري يا غاليتى.. فلا تطالبي زوجك بما فوق طاقته، واصبري على معيشته،
واطردي الأوهام الزَّائفة الَّتي تكدِّر صفو حياتك، فكلّ متاع الدُّنيا يزول، ولا يبقى
لك إلا رَجُلك، وشريك حياتك وحبيب عمرك، الَّذي اخترتِه لنفسك ليكون لك قرينًا
وفيًّا في الدُّنيا، وصاحبًا دائمًا في الآخرة
{ادْخُلُوا الْجَنَّةَ أَنتُمْ وَأَزْوَاجُكُمْ تُحْبَرُ‌ونَ} [الزُّخرف: 70].

وزوجة المرء عونٌ يستعين بها***على الحياة ونورٌ في دياجيها
مسلاة فكرته إن بات في كدرٍ***مدت له لتواسيه أياديها
في الحزن فرحته تحنو فتجعله*** ينسى بذلك آلامًا يعانيها
إن عاد للبيت يلقى ثغر زوجته***يفتُرُ عما يسرُّ النَّفس يشفيها
فزوجها ملك و الدَّار مملكة***والحبُّ عطرٌ يسري في نواحيها
هذي القرينة هذي من تحنُّ لها*** نفس الأبي ولكن أين نلقيها؟


[glint]
حقيقة السَّعادة!
[/glint]
[glint]
[/glint]
[glint]
[/glint]

إن كثيرًا من الزَّوجات أنعم الله عليهنَّ بالحياة الرغدة، والبيوت الفخمة،
والسَّيارات الفارهة، والأموال الكثيرة، لكنَّ بعضهنَّ للأسف حرمن هذه النِّعمة،
نعمة الرِّضا والقناعة، فلم يذقن طعم السَّعادة على حقيقتها، وأصبحت الواحدة
منهنَّ أسيرةً للمظاهر والشّكليات، تطلعاتها لا تتوقف عند حدٍّ، طلباتها لا تنتهي أبدًا،
فعاشت في فقرٍ وعناءٍ، وحرمانٍ وشقاءٍ، مع ما لديها من مالٍ كثيرٍ!
في ظاهرها أنَّها منعَّمةٌ مترفةٌ، وحقيقة أمرها أنَّها مكتئبةٌ تعيسةٌ، وصدق النَّبيُّ
-صلَّى الله عليه وسلَّم- حين قال: «ليس الغنى عن كثرة العرض،
ولكن الغنى غنى النَّفس» [رواه البخاري 6446 ومسلم 1051].

أمَّا الزَّوجة القنوعة فإنَّها تعيش غنيَّة النَّفس، هانئة الحال، هادئة البال،
سواءً قلَّ من الدُّنيا نصيبها أو كثر، لا تتطَّلع إلى ما عند الآخرين، ولا تشتهي
ما ليس عندها، محبوبة عند الله، وهي كذلك محبوبة عند النَّاس؛
مصداقًا لقول النَّبيِّ -صلَّى الله عليه وسلَّم-: «ازهد في الدُّنيا يحبُّك الله،
وازهد فيما في أيدي النَّاس يحبُّك النَّاس»
[صحَّحه الألباني 922 في صحيح الجامع]

أهم ما يشغلها في الحقيقة حالها مع ربِّها، تحزن وتكتئب إن قصرت في
إرضائه -سبحانه-..وتفرح وتنشرح بما وفَّقها الله لطاعته ومرضاته،
وبما غمرها من فضله ورحمته...
{قُلْ بِفَضْلِ اللَّـهِ وَبِرَ‌حْمَتِهِ فَبِذَٰلِكَ فَلْيَفْرَ‌حُوا هُوَ خَيْرٌ‌ مِّمَّا يَجْمَعُونَ} [يونس: 58]

الكاتب: إبراهيم جمعة


فى أمــــان الله وحفظه

-:مواضيع أخرى تفيدك:-

Share

التوقيع :
جهلت عيون الناس مافي داخلي
فوجدت ربي بالفؤاد بصيرا
يا أيها الحزن المسافر في دمي

دعني فقلبي لن يكون أسيرا

ربي معي فمن الذي أخشي إذن

مادام ربي يحسن التدبيرا

وهو الذي قد قال في قرآنه

"وكفي بربك هاديا ونصير "

التعديل الأخير تم بواسطة همسات مسلمة ; 03-05-2013 الساعة 04:50 AM
رد مع اقتباس
4 أعضاء قالوا شكراً لـ همسات مسلمة على المشاركة المفيدة:

قديم 03-05-2013, 11:39 PM   رقم المشاركة : 2
اسير الصمت
مشرفة عالم حواء






 

الحالة
اسير الصمت غير متواجد حالياً

 
اسير الصمت عضوية شعلة المنتدىاسير الصمت عضوية شعلة المنتدىاسير الصمت عضوية شعلة المنتدىاسير الصمت عضوية شعلة المنتدىاسير الصمت عضوية شعلة المنتدىاسير الصمت عضوية شعلة المنتدى

الوسام الفضي تحدي الأعضاء داعم للمنتدى متميزة في عالم حواء 

شكراً: 5,652
تم شكره 6,251 مرة في 2,254 مشاركة

 
افتراضي رد: المرأة التى يحبها الرجل

و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته
كيفك همسات موضوع جميل جدا
القناعه مطلوبه في جميع امورنا و ليس فقط بين الزوج و الزوجه
فنفس الكلام ينطبق على الابناء مع ابائهم
شكرا لك على ما طرحتي

رد مع اقتباس
2 أعضاء قالوا شكراً لـ اسير الصمت على المشاركة المفيدة:
قديم 03-05-2013, 11:41 PM   رقم المشاركة : 3
-قمر الليالي-
مشرفة القسم الإسلامي والأسرة






 

الحالة
-قمر الليالي- غير متواجد حالياً

 
-قمر الليالي- عضوية معروفة للجميع-قمر الليالي- عضوية معروفة للجميع-قمر الليالي- عضوية معروفة للجميع-قمر الليالي- عضوية معروفة للجميع-قمر الليالي- عضوية معروفة للجميع-قمر الليالي- عضوية معروفة للجميع

وسام العضو المشارك التميز في القسم الإسلامي 

شكراً: 4,033
تم شكره 3,382 مرة في 1,194 مشاركة

 
افتراضي رد: المرأة التى يحبها الرجل

جزاكِ الله خيرا أختي همسات على الطرح والقصص القيمة
وفقكِ الله وسدد خطاكِ وجعل ماتقدميه في ميزان حسناتك

اللهم إرزقنا القناعة في ماكتبت لنا ولا تجعل تميل أنفسنا إلى مالم تكتبه لها
ورزقنا السعادة في الدنيا والآخرة ورضى عنا
ياأرحم الراحمين

رد مع اقتباس
الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ -قمر الليالي- على المشاركة المفيدة:
قديم 03-06-2013, 12:40 AM   رقم المشاركة : 4
ابتسامة
مراقبة عامة
مشرفة القسم الإسلامي






 

الحالة
ابتسامة غير متواجد حالياً

 
ابتسامة عضوية شعلة المنتدىابتسامة عضوية شعلة المنتدىابتسامة عضوية شعلة المنتدىابتسامة عضوية شعلة المنتدىابتسامة عضوية شعلة المنتدىابتسامة عضوية شعلة المنتدىابتسامة عضوية شعلة المنتدىابتسامة عضوية شعلة المنتدى

داعم للمنتدى وسام العضو المشارك التميز في القسم الإسلامي عضو متميز 

شكراً: 9,781
تم شكره 5,488 مرة في 2,348 مشاركة

 
افتراضي رد: المرأة التى يحبها الرجل


جزاك الله خير همسات وبارك في جهدك ووقتك ~

رد مع اقتباس
الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ ابتسامة على المشاركة المفيدة:
قديم 03-07-2013, 01:40 AM   رقم المشاركة : 5
همسات مسلمة
مشرفة القسم الإسلامي






 

الحالة
همسات مسلمة غير متواجد حالياً

 
همسات مسلمة عضوية شعلة المنتدىهمسات مسلمة عضوية شعلة المنتدىهمسات مسلمة عضوية شعلة المنتدىهمسات مسلمة عضوية شعلة المنتدىهمسات مسلمة عضوية شعلة المنتدىهمسات مسلمة عضوية شعلة المنتدىهمسات مسلمة عضوية شعلة المنتدى

الوسام الفضي الوسام الذهبي وسام العضو المشارك التميز في القسم الإسلامي 

شكراً: 4,864
تم شكره 5,044 مرة في 2,075 مشاركة

 
افتراضي رد: المرأة التى يحبها الرجل

جزاكن الله خيراً أخواتى الغاليات
أسير الصمت
قمر الليالى
ابتسامة
بالفعل القناعة تكون فى جميع أمورنا وكل تعاملاتنا
وإنما قلت الزوج والزوجة هنا لأن هناك من الزوجات من تهدم بيتها
بسبب نزوات تافهة وكماليات هى فى غنى عنها
وأيضاً لأنهما من سيربى أجيال تقنع باليسير وتشكر الكثير

أسأل الله أن يرزقنى وإياكن القناعة بما قُسم لنا من رزق.

رد مع اقتباس
2 أعضاء قالوا شكراً لـ همسات مسلمة على المشاركة المفيدة:
قديم 03-07-2013, 09:51 PM   رقم المشاركة : 6
الكونتيسا
عضو مبتدئ





 

الحالة
الكونتيسا غير متواجد حالياً

 
الكونتيسا عضوية تخطو طريقها

شكراً: 0
تم شكره 38 مرة في 11 مشاركة

 
افتراضي رد: المرأة التى يحبها الرجل

ابدعتي اختي ف طرح هذا الموضوووووع ,,, بالفعل نرى كثير من الشابااات غاافلات على ان حب الله ف قلوووبهم اسمى واطهر من حب شخص مخااادع سيكسرك ويتتركك بقااياا جررووح نااازفة .. سلمتى ووفقكي مولاااي

آخر تعديل ابتسامة يوم 03-08-2013 في 03:18 AM.

رد مع اقتباس
الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ الكونتيسا على المشاركة المفيدة:
قديم 03-11-2013, 11:47 PM   رقم المشاركة : 7
همسات مسلمة
مشرفة القسم الإسلامي






 

الحالة
همسات مسلمة غير متواجد حالياً

 
همسات مسلمة عضوية شعلة المنتدىهمسات مسلمة عضوية شعلة المنتدىهمسات مسلمة عضوية شعلة المنتدىهمسات مسلمة عضوية شعلة المنتدىهمسات مسلمة عضوية شعلة المنتدىهمسات مسلمة عضوية شعلة المنتدىهمسات مسلمة عضوية شعلة المنتدى

الوسام الفضي الوسام الذهبي وسام العضو المشارك التميز في القسم الإسلامي 

شكراً: 4,864
تم شكره 5,044 مرة في 2,075 مشاركة

 
افتراضي رد: المرأة التى يحبها الرجل

جزاكى الله خيراً أختى وبارك فيكى
نسأل الله أن يرزقنا وإياكى حبه وحب
من يحبه وحب عمل يقربنا إلى حبه.

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
المرأة،الزوجة،القنوعة

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 08:00 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd
جميع الحقوق محفوظة لموقع مونمس / " يمنع منعاً باتا المواضيع السيئة المخالفة للشريعة الإسلامية" التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي المنتدى وإنما رأي الكاتب نفسه
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0