سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضا نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته

العودة   ملتقى مونمس ® > الأقــســـام الــعـــامــة > المنتدى الرياضي

المنتدى الرياضي قسم خاص بالرياضة والرياضيين , اخبار الرياضين وبعض المقاطع الرياضية, والتغطية لبعض المُبارايات , يختص بالمُبارايات العالمية والمحلية

!~ آخـر 10 مواضيع ~!
إضغط على شارك اصدقائك او شارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع
من 5 عدد المصوتين: 0
انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 03-17-2012, 12:37 AM
الصورة الرمزية Joseph Sasori
عضو متألق
 
شكراً: 474
تم شكره 298 مرة في 141 مشاركة

Joseph Sasori عضوية ستكون لها صيت عما قريب









Gadid أخر الأخبار العالمية

 

أخبار الدوري الأوربي


بلباو يُقصي يونايتد وعبور فالنسيا وألكمار وهانوفر
أقصى أتلتيك بلباو الإسباني فريق مانشستر يونايتد الإنكليزي من دور الـ 16 لبطولة الدوري الأوروبي لكرة القدم بعد فوزه (2-1) على ملعب "سان ماميس" معقل الفريق الـ"باسكي" اليوم الخميس، كما عَبَرَ كلٌّ من فالنسيا الإسباني وألكمار الهولندي وهانوفر الألماني إلى الدور ربع النهائي من المسابقة ذاتها.

بلباو يكرِّر التفوُّق
كرّرَ بلباو تفوُّقه نتيجة وأداءً على يونايتد في الذهاب، وأنهى المهمّة بفوز وتأهُّل من أرضه. سجّل هدفي بلباو فيرناندو يورنتي في الدقيقة (23)، وأوسكار دي ماركوس (65)، فيما أحرز هدف مانشستر الوحيد واين روني (80).

وصاغ الفريق الإٍسباني فوزه بفضل الحالة الفنيّة والبدنيّة ومنظومة العمل الجماعي التي تفوَّق بها على منافسه الإنكليزي الذي تلقى الخسارة الثالثة له على التوالي في البطولة الأوروبية، التي هبط إليها قادماً من دوري الأبطال.

هدف تاريخي ليورينتي
بَدَت المباراة مفتوحة على جميع الاحتمالات، مع أفضليّة واضحة لأصحاب الأرض، جعلتهم يضغطون مبكراً لتكرار فوزهم المستحق في مانشستر وضمان عبورهم.

في ظلّ ما تقدّم، فرض لاعبو المدرِّب الأرجنتيني مارسيلو بييلسا قوتهم الهجومية، وصعدوا بها تدريجياً على مرمى الحارس الإسباني ديفيد دي خيا، وسط مساحات فارغة تركها الضيوف الإنكليز في نصف الملعب الخاص بهم.

استغل ذلك سريعاً مهجام بلباو فيرناندو يورينتي في الدقيقة (15)، حين مرَّر كرة في العمق للشاب إيكر مونياين، لكنّ الأخير أضاع فرصة افتتاح التسجيل إذ أصابت كرته القائم، ولم يحسن زميله أوسكار دي ماركوس متابعتها إلى المرمى الخالي.

وكترجمة منطقيّة للسيطرة على الكرة، لم يتأخّر هدف التقدُّم لأصحاب الأرض، فمع انتصاف الشوط كان يورينتي على موعد مع هدف سيذكره طويلاً جمهور "سان ماميس"، من خلال متابعته المُباشرة لكرة ساقطة في منطقة الجزاء، رَفَعها المدافع الفنزويلي فيرناندو أموريبيتا من نصف ملعبه، سجَّل منها الدولي الإسباني ثالث أهدافه الأوروبية هذا الموسم.

بعدها بدقائق حاول الجناح الويلزي راين غيغز إيقاظ كبرياء فريقه، لكن رأسيّته أنقذها مدافع بلباو أموريبيتا.

ونشط يونايتد هجومياً بشكل فردي داخل منطقة جزاء بلباو، خصوصاً عبر آشلي يونغ محاولاً تعويض غياب المكسيكي خافيير هيرنانديز والبرتغالي لويس ناني، دون أن يصيب نجاحاً. وافتقد أداء الفريق الإنكليزي إلى الإصرار الكافي لإيقاف الأداء المتميِّز لكتيبة بلباو، فلم تكن اليقظة الإنكليزية سوى ردة فعل آنيّة لم تستمر طويلاً.

شوط ثان مشابه
لم تتغير الصورة في الحصة الثانية، فتابع أصحاب الأرض سعيهم لتأمين التأهُّل، فتقدَّم كابتن الفريق اندوني إيراولا من الخلف وتخطَّى عدداً من مدافعي يونايتد بمهارة عالية، إلا أنه افتقد اللمسة الأخيرة، فأتت تسديدته ضعيفة بجوار القائم.

استمر رفاق روني في مردودهم السلبي، ولم تبد أي مؤشرات تظهر قدرتهم على وقف المد الإسباني على الأقل، ما جعل المدرب الاسكتلندي اليكس فيرغسون يشرك المدافع كريس سمولينغ ولاعب خط الوسط بول بوغبا، لكنّ ذلك لم يمنع بلباو من الاستمرار في الضغط، الأمر الذي أثمر هدفاً ثانياً، سجلّه المتألِّق دي ماركوس (65) بمساعدة من المدافع البرازيلي رافاييل داسيلفا، الذي حاول إبعاد الكرة لكنّها سكنت شباكه.

وبعد الهدف الثاني، أضاع مهاجمو بلباو عدداً من الفرص، لو تسجّلت لكانت كفيلة بتحقيق نتيجة تاريخيّة.

وبسبب افتقاد يونايتد للعمل الجماعي، كان طبيعياً أن يجرِّب واين روني أسلوباً ناجعاً فردياً، ونجح بذلك بتسديدة رائعة (80)، وضع فيها قوّة قدمه اليمنى مسكِناً الكرة في أقصى الزاوية اليسرى ومقلصاً الفارق إلى 1-2، لكنّ ذلك لم يكن كافياً لحفظ ماء الوجه.








الكمار يخسر ويتأهل
وتأهَّل ألكمار الهولندي إلى الدور ذاته رغم خسارته أمام مضيِّفه أودينيزي الإيطالي 1-2، مستفيداً من فوزه ذهاباً بهدفين نظيفين.

سجَّل اريك فالكنبورغ (31) هدف ألكمار، وانطونيو دي ناتالي (3 من ركلة جزاء 5) هدفيّ اودينيزي.


فالنسيا يهرب من فخ أيندهوفن
وعبر فالنسيا إلى الدور ربُع النهائي إثر تعادله مع مضيِّفه أيندهوفن الهولندي 1-1. وكان أيندهوفن خسر ذهابا 2-4 الأسبوع الماضي.

سجَّل الفرنسي عادل رامي (47) هدف فالنسيا، والسويدي اولا تويفونن (64) هدف ايندهوفن.

فوز عريض لهانوفر
كما حقَّق هانوفر الألماني فوزاً عريضاً على ضيفه ستاندار لياج البلجيكي 4-0 في هانوفر. وكان الفريقان تعادلا 2-2 في الذهاب الأسبوع الماضي، ليعبر الفريق الألماني بجدارة.

سجَّل الأهداف، النرويجي محمد عبد اللاوي (4) والبرازيلي انطونيو كانو (21 خطأ في مرمى فريقه)، والإيفواري ديدييه يا كونان (73) والبرتغالي سيرجيو بينتو (90+4).


ومن الأخبارالأخرى عن الدوري الأوربي


أبيدال سيخضع لعملية زرعٍ في الكبد
سيخضع المدافع الفرنسي إيريك أبيدال لعملية زرعٍ في الكبد في الأسابيع القليلة المُقبلة, مما سيبعده أغلب الظن عن نهائيات كأس الأمم الأوروبية عام 2012 كما أعلن ناديه برشلونة اليوم الخميس.

وكان أبيدال خضع لعملية جراحية لإزالة ورم سرطاني في أذار/مارس الماضي، لكنه عاد وساهم في قيادة فريقه إلى إحراز اللقب المحلي ودوري أبطال أوروبا.

وأصدر برشلونة بياناً رسمياً جاء فيه "سيخضع أبيدال لعملية زرع في الكبد في الأسابيع القليلة المُقبلة نتيجة التفاعلات السلبية لمرضه الكبدي، وعملية الزرع كانت إحدى الخيارات منذ بداية العلاج الذي بدأه اللاعب قبل عام".

من جانب آخر قال النجم الإسباني كارلوس بويول في تصريح لصحيفة "أس" الإسبانية: "إنه خبرٌ مؤسف، أتمنى له الشفاء العاجل، هو سيبقى مُسانداً لنا، ونحن سنقف بجانب عائلته".

قرعة دوري الأبطال قد تضع قطبي إسبانيا وجها لوجه
يطغى على سحب قرعة الدور نصف النهائي من مسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم المقررة الجمعة في مدينة نيون السويسرية إمكانية وقوع قطبي الكرة الإسبانية برشلونة وريال مدريد وجهاً لوجه.

وبلغ العملاقان الدور ربع النهائي بسهولة بالغة حيث فاز الفريق الكتالوني على باير ليفركوزن الألماني 3-1 ذهاباً و7-1 إياباً، في حين تخطى الفريق الملكي منافسه سسكا موسكو الروسي بتعادله معه 1-1 ذهاباً وفوزه عليه 4-1 إياباً.

ويجمع النقاد على أنه في حال عدم وقوع الفريقين وجهاً لوجه فأغلب الظن أنهما سيلتقيان في المباراة النهائية المقررة في 19 أيار/مايو المقبل على ملعب أليانز آرينا في ميونيخ.

وكان برشلونة أزاح ريال مدريد في نصف نهائي المسابقة الموسم الماضي في مباراتين شهدتا الكثير من الحوادث التي عادة ما تغلف لقاءات الفريقين قبل أن يتوّج الفريق الكتالوني باللقب على حساب مانشستر يونايتد الإنكليزي بفوزه عليه 3-1 على ملعب ويمبلي الشهير في لندن.

ويتصدر ريال مدريد ترتيب الدوري المحلي حالياً بفارق 10 نقاط عن غريمه التقليدي.

بالطبع، تود الفرق الستة الأخرى التي بلغت هذا الدور أن يلتقي العدوان اللدودان في وقت مبكر لأن ذلك سيعني خروج أحدهما من المسابقة ولعل أبرز هذه الأندية بايرن ميونيخ الألماني الذي استعرض عضلاته في الدور ثمن النهائي بفوزه على بال السويسري بسباعية نظيفة.

ويشارك أيضاً في هذا الدور ميلان حامل اللقب 7 مرات بفارق لقبين عن ريال مدريد صاحب الرقم القياسي في هذه المسابقة، وبنفيكا البرتغالي العريق، ومرسيليا حامل اللقب عام 1993 وأبويل نيقوسيا القبرصي مفاجأة الموسم الحالي، وتشلسي ممثّل إنكلترا الوحيد الباقي في المسابقة.




مورينيو يشيد بكريستيانو رونالدو
أشاد البرتغالي جوزيه مورينيو المدير الفني لريال مدريد الإسباني لكرة القدم بمواطنه كريستيانو رونالدو نجم الفريق، مؤكداً أنه في طريقه لتسجيل رقم قياسي جديد.

وأحرز رونالدو ثنائية للفريق في المباراة، التي فاز فيها على ضيفه سيسكا موسكو الروسي 4-1 مساء أمس الأربعاء في إياب دور الستة عشر ببطولة دوري أبطال أوروبا.

ورفع رونالدو بذلك رصيده إلى 49 هدفاً سجلها خلال مشاركاته في الموسم الجاري حتى الآن.

وقال مورينيو: "إنه لاعب مذهل، في الموسم الماضي سجل العديد من الأهداف ولم يكن متوقعاً أن يتفوق بشكل أكبر، ولكنه يبدو الآن في طريقه لتحقيق رقم قياسي جديد.

من جانبه أكّد الدولي الألماني سامي خضيرة عقب المباراة أن فريقه يعتزم تقديم كل ما لديه من أجل الوصول إلى المباراة النهائية لبطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، التي ستقام على ملعب "أليانز أرينا" معقل نادي بايرن ميونيخ الألماني.

وقال خضيرة: "لعبنا بمستوى جيّد، توقعنا أن يلعب سيسكا موسكو بطريقة دفاعية، وكانت المباراة صعبة، وكان يفترض أن نحسم المواجهة بشكل أسرع من ذلك.





اختبار منشطات مفاجئ لعشرة من لاعبي برشلونة
أكد نادي برشلونة أمس الأربعاء أن عشرة من لاعبيه خضعوا لاختبار مفاجئ للمنشّطات من قبل مفوضي الاتحاد الأوروبي لكرة القدم "اليويفا".

وقد طال الاختبار كُلاً من: داني ألفيش، وخافيير ماسكيرانو، وإريك أبيدال، وفيكتور فالديس، وبيكيه، وبويول، وسيدو كيتا، وإيزاك كوينكا، وتياغو ألكانتارا، وبدرو رودريغز.

ويعتبر هذا ثاني اختبار مفاجئ للمنشِّطات يخضع له لاعبو البارسا هذا الموسم بعد الأول في تشرين الأول/أكتوبر الماضي.

بايرن لاستغلال صحوته وزيادة الضغط على المتصدِّر

يريد بايرن ميونيخ استغلال فورته في الآونة الأخيرة؛ لمواصلة ضغطه على بوروسيا دورتموند المتصدِّر، الذي يتقدَّم عليه بفارق 5 نقاط في صدارة الدوري الألماني.

وكان الفريق البافاري قلَّص الفارق من 7 نقاط إلى 5 الأسبوع الماضي بفوزه الساحق على هوفنهايم 7-1، وسقوط دورتموند في فخ التعادل السلبي مع اوغسبورغ المتواضع، قبل أن يستعرض بايرن عضلاته في دوري أبطال أوروبا بتسجيله سباعية نظيفة في مرمى بال السويسري، وهو رقم قياسي في الأدوار الإقصائية لهذه المسابقة بنظامها الجديد المعمول به منذ موسم 1992-1993.

وتبدو الفرصة سانحة أمام بايرن ليقلِّص الفارق وتشديد الضغط على بوروسيا دورتموند، لأنه يخوض مباراة سهلة خارج ملعبه ضد هرتا برلين المتواضع يوم السبت، في حين يلتقي دورتموند على ملعبه مع فيردر بريمن في لقاء صعب نوعاً ما.

وبعد أن غاب عن التهديف لفترة طويلة استعاد هداف بايرن ميونيخ ماريو غوميز شهيته أمام المرمى وسجل ثلاثية في مرمى هوفنهايم ورباعية في مرمى بازل، في حين تألَّق أيضاً الجناحان الفرنسي فرانك ريبيري والهولندي اريين روبن.

واعتبر غوميز أن فريقه تخطَّى المرحلة السلبية التي مرَّ بها في الآونة الأخيرة، وخير دليل فوزاه الساحقان في مدى أربعة أيام، وقال في هذا الصدد: "الفوز الكبير على هوفنهايم رفع من معنوياتنا كثيراً، كما أن الروح الإيجابية عادت إلى الفريق".

وعن آدائه في الآونة الأخيرة: "لم أسجل على مدى أربع مباريات فانهالت عليّ الانتقادات من كل حدب وصوب، أما الآن وبعد تسجيلي سبعة أهداف في مباراتين أصبحت المُنقذ من جديد، هذه هي حال كرة القدم".

وهلَّلت الصحف الألمانية بفوز بايرن الساحق أوروبياً واعتبرت أن بإمكانه الحلم بخوض المباراة النهائية على أرضه في 19 أيار/مايو. ولم يحرز الفريق البافاري اللقب الأوروبي منذ أن توِّج به عام 2001.

في المقابل، يأمل دورتموند بعدم التفريط بأية نقطة في مواجهة فيردر بريمن الطامح باحتلال مركز مؤهِّل إلى إحدى المسابقتين الأوروبيتين الموسم المقبل، علماً بأن المتصدِّر لم يخسر في مبارياته الـ19 الأخيرة وهو مرشّح لبلوغ نهائي كأس ألمانيا بعد أن بلغ نصف النهائي، حيث يلتقي فريقاً من الدرجة الثالثة هو غرويتر فورث.

وتبدو الأمور في متناول دورتموند إذا لم يتوقَّف في الأمتار الأخيرة، خصوصاً أنه يستضيف بايرن ميونيخ في لقاء قمة في 11 نيسان/ابريل المقبل.

وتبرز أيضاً مباراة باير ليفركزن الخامس وبوروسيا مونشنغلادباخ الثالث، والأخير يبدو في موقع أكثر من جيد لاحتلاله المركز الثالث وانتزاع بطاقة التأهُّل إلى دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل علماً بأنه كان تحاشى الهبوط في نهاية الموسم الماضي. بيد أن مدرِّبه السويسري لوسيان فافر نجح في إيجاد توليفة مناسبة هذا الموسم بقيادة المهاجم مارك رويس وحقَّق فريقه المفاجأة حتى الآن.

وفي المباريات الأخرى، يلتقي هوفنهايم مع شتوتغارت، واوغسبورغ مع ماينتس، ونورمبرغ مع فولفسبورغ، وهامبورغ مع فرايبورغ، وكايزرسلوترن مع شالكه، وهانوفر مع كولن.




وفي النهاية أتمنى أن يكون الموضوع نال أعجابكم

-:مواضيع أخرى تفيدك:-

Share

التوقيع :



رد مع اقتباس
الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ Joseph Sasori على المشاركة المفيدة:

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 05:20 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd
جميع الحقوق محفوظة لموقع مونمس / " يمنع منعاً باتا المواضيع السيئة المخالفة للشريعة الإسلامية" التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي المنتدى وإنما رأي الكاتب نفسه
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0